الأربعاء، 18 مايو، 2016

الهجرة المُرة ... الهجرة الجميلة .. وجهتان للنظر ...



            نشرت الزميلة " الغد المشرق"،  العدد 14 فبراير 1987، تحقيقاً جاء فيه:

-          قال اللواء فهمي محمد صالح – رئيس مجلس إدارة جمعية أبو سمبل:
*      عن الهجرة النوبية : "هجرة من مكان لمكان ومعك أهلك وأولادك ومالك وذكرياتك وذلك طلباً لإسعاد شعب وادي النيل، وانتقلنا إلى الشمال بأولادنا وأموالنا ومتاعنا وأخذنا أرضا أكثر وبيوتاً أحسن وهكذا،  نحن المستفيدون، ولو أننا تركنا النيل والطبيعة الجميلة والنخيل والهدوء ولكن مكسبنا أكبر".

*           وعن ذكرى الهجرة قال: "إنها ذكرى سعيدة لما جاءت بها الهجرة من دفعة قوية للنوبيين نحو التقدم والرقي والرخاء المادي".

*      وأضاف : "إن الخروج الكبير من أرض النوبة القديمة إلى الأرض الجديدة في الشمال بجوار الحضارة والمدنية أفادت النوبة إلى أقصى حد، وعملت في المجتمع النوبي عملها وقلبته رأساً على عقب، وهزت المجتمع هزة قوية نحو الكمال في الناحية الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والتقدم، وجمعتهم من اخوانهم في الشمال تحت أضواء المدينة".

*      ولم ينس السلبيات، حيث قال: "يعاب على الهجرة هي تأثيرها في الناحية الوجدانية والعاطفية والعادات والتقاليد والسلوك والعرف الذي تأثر كثيراً. ومجمل القول أن الهجرة أفادت النوبيين أكثر من ضررها".

-     أما سيد مكي، أحد كبار أبناء أبو سنبل الجديدة ص 154 قال: "نحن لا ننكر الميزات التي نلقاها هنا وخاصة من الناحية التعليمية. لقد كان التعليم هناك بسيطاً وكانت لدينا مدارس ابتدائية قليلة العدد، تتباعد بعضها عن بعض في القرى المترامية. وكانت هناك مدرسة ثانوية واحدة. الآن توجد مدارس ثانوية ومدارس اعدادية وابتدائية وبعدد كبير.  كل أنواع المدارس موجودة. وفي محيط كل قريتين أو ثلاث توجد مدرسة ثانوية. كما توجد مدرسة صناعية ومدرسة زراعية في مدينة نصر وفي عنيبة. علاوة على المدارس الصناعية والزراعية القريبة من كوم امبو وأسوان.  علاوة على ذلك فالأراضي الزراعية في متناول الجميع.  كل مزارع يملك فداناً واثنين وحتى خمسة،  بينما لم يكن أي منهم يملك في الأرض القديمة إلا  قراريط.

-     يقول رئيس وحدة ابو سنبل ص 155 بنفس التحقيق أن : "الأمور تسير بشكل يبعث على الرضا ويبشر بمستقبل طيب، خاصة إذا أمكن الاستفادة بجهود وأموال أبناء النوبة الذين يعملون في أنحاء الوطن العربي... واستثمار الأخوة النوبيين لأموالهم في موطنهم بدلاً من الاستثمار بعيداً عنه سيفيدهم ويفيد الآخرين ... ولو أسهم الجميع بجهودهم وأموالهم فستعود النوبة لتصبح في موطنها الجديد أرض الذهب والتعاون والحب".


-     أما عن فكرة العودة، يقول الأديب النوبي الكبير محمود الشوربجي في روايته "النمرود" على لسان نادية بطلة الرواية:" أسمعه وهو يتناقش في موضوع العودة لبلاد النوبة القديمة.  كان دايماً منطقي .. كان دايماً مقنع .. كان متحمس للفكرة جداً .. لكن حذر دائماً .. صحيح عايزين نرجع.  صحيح الأرض هناك مشتاقة إلينا أكثر من شوقنا ليها.  لكن مين اللي حيرجع فعلاً؟  معظم العواجيز، ستات ورجالة عايزين يرجعوا النهارده قبل بكره ... لكن العودة محتاجة للشباب أكتر .. شباب يعمر .. شباب يبني ... شباب يتعب ويعرق ... المسألة مش مجرد مسألة أرض صالحة للزراعة والسكن .. المسألة مش مسألة اجتماعات في القاهرة والاسكندرية ... في النوادي والجمعيات وهنا في النوبة طلبات تتقدم وعرايض تنكتب .. الدولة ممكن توافق .. لكن كام شاب نوبي ... كام رجل نوبي ... كام شابة نوبية ... كام سيدة نوبية ... من اللي بيشتغلوا،  من اللي اتعلموا حيوافق انه يروح يعيش هناك؟  كام دكتور نوبي حينتقل بعيادته لهناك ... كام مهندس زراعي أو معماري حيرضى يروح هناك ... كام موظف حيوافق انه ينتقل لهناك ... كام تاجر نوبي حينقل تجارته .. لهناك" ص 87، 88.
      في شهر رمضان 1437هـ المافق 2016 أطلق الفنان النوبي محمد منير مسلسله "المغني" الذي وجد اعتراضاً من الجيل الحالي على حلقة الهجرة النوبية 1964، موضوع المقالة الحالية، ووجد دفاعاً من الجيل السابق الذي عاش تلك الفترة . وفيما يلي دفاع الشاعر النوبي المقيم بدولة الكويت أحمد عيسى القرشاوي، والشاعر الكبير زيدان عبده:
       كتب الأول تحت عنوان "ناقل الكفر مش كافر" قائلاً:
     وعشان اقصر واجيب من الآخر احب اقول ان الكينج محمد منير فى مسلسل المغنى ماهو إلا ناقل للكفر ومش كافر وطبعا قبل ما اكتب الكلام ده اضطريت اتفرج على حلقات المسلسل على اليوتيوب حلقة حلقة وشوت شوت ومشهد مشهد قبل اتكلم وأشهد واقول الحق ورزقي على الله .  واللي خلاني اكتب لقيت ناس كتير بتهاجم المسلسل هجوم شديد ونازلين فى الكينج ضرب بالعصي والشوم والجريد لدرجة انهم علموا علي منير وبيطالبوا بطرد السفير وتسريح الغفير وسحب الجنسية قصدى سحب النوبية من محمد منير . ليه ياجماعة خير اللهم اجعله خير هو في إيه !!! وبالماتوكي مييريه وبالفاديكي مين داري عشان تكون حقاني لازم تكون داري لحقيقة السينما انها بتصور واقع معين سواء كان في الماضي او الحاضر وغالبا السينما ما بتجسد الماضي من خلال وقائع تاريخية حصلت بطريقة الفلاش باك يعنى الرجوع للماضي يخيال البطل وخيال المخرج مع شوية حبكة درامية والمسلسل باختصار بيحكي قصة حياة الفنان العالمى محمد منير ولكن اللي خلا الوضع مثير وخلا الناس تتكلم عنه وتشير وخصوصا أهالينا وناسنا النوبيين ان المسلسل اتكلم عن التهجير وجاب مشهد الرحيل عن النوبة القديمة اللي كانت على صفاف النيل واشجار النخيل والهواء العليل
      صحيح المشهد في حد ذاته غير مقنع من الناحية الفنية لانه اتصور بصورة عصرية جدا واعتقد ده خطأ يحاسب عليه المخرج وممكن يشترك في الخطأ نفسه منير لان المشهد كان المفروض يصور الهجرة من جنوب السد مش من شمال السد وقرى اسوان اللي ما اتهجرتش اصلا ولا شافت التهجير لبلاد النار والهجير كان المفروض يتجه جنوبا ويصور المشهد من جنوب السد ويعتمد فى التصوير على الابيض والاسود لان المشهد كله غلط فى غلط وبيتهيأ لي لوكان اعتمد على الميديا وفتش عن فيلم قديم عن الهجرة كان هيبقي المشهد مقنع اما كونه يصور الهجرة من شمال السد طب ازااااااااااااااااااااااااااااي يامنير إزاااااااااااااي.  اما بخصوص ان المسلسل عمل من الرئيس جمال عبد الناصر بطل دي حقيقة وقتها كان هو الزعيم واذا كنتوا ناسيين اللي جرا جيبوا الدفاتر تنقرا . حد هيطلع ويقول لى ان في ناس عارضت الهجرة ماشى كلامك ماشي يا عم جلاشى بس فى النهاية ايه اللي حصل تمت الهجرة وغنينا لعبد الناصر ولعبد الحكيم عامر في اغنية الله لون يا لون لونا يالون لوناااااااااااااا.  وايام الهجرة وقتها كنت صغير كنت باسمع الناس بتغني جوريه وشباب جوريه نوبة نا شباب جوريه ناصر سديج آجوينيه ارجون تيكدو تيبروا . المقطع ده حافظه صم زي اسمي بالزابط والربط وده غير اغاني كتيرة واحنا فى ابتدائي كان بيجي مدرس موسيقي اسمه شيبا والاستاذ شيبا ده كان مؤلف وملحن فاذكر اغنية عن السد بتقول كلماتها بص وشوف السد العالي اللي بناه رئيسنا الغالي مبروك ياعم الخير اتلم . واغاني عن ثورة يوليو وانتصارنا على العدوان الثلاثي فى 56 واغاني نوبية اتغنت وهتفت باسم عبد الناصر وافتكر اغنية للفنان الراحل صابر عسكر اسمها ثورة نولوجا نهار الثورة . وفي حرب 67 ورغم الهزيمة غنينا لعبد الناصر وافتكر اغنية غناها الفنان العملاق عبد المنعم تياه كلماتها بتقول ان شاء الله وعبد الناصر الهي اكي بنصرينيه ار ميكيه اهمينى ان شاء الله بإذن الله ار ان دوركي بنصريروا وطبعا ده نوع من الاعتراف الكامل والشامل ياعم ادريس ويا جاج كامل بزعامة الرئيس الراحل عبد الناصر يبقي منير ما كفرش لما جاب صورة الرئيس وواحد بيقول عليه الزعيم مش كده ولا ايه !!!!!
    واختم وأقول على قكرة انا مش ناصري ولا ناصرك ولا انتمي لأي حزب سياسى لاني مش باحب السياسة لانها فى الاصل بتعتمد على الدهاء والدهاء فيه نوع من المكر مع الذكاء والحمد لله انا مش مكار انا راجل دوغري وعلى كده اتربيت من صغرى .
    أما الكابتن زيدان عبده فقد كتب تحت عنوان"شاهد علي العصر " ما يلي :
    يا جماعة الخير احنا بننسي او نحب ان نتناسي ..
    في البدايه وصل للنوبه قيادات حتي عبدالناصر نفسه واجتمع مع قيادات نوبيه وحصل خلاف بحري السد او قبلي السد وعندما صار الخلاف علي اشده قيل لنا نعمل استفتاء وكانت هذه حركه ذكيه من المسؤولين بان الوضع في ملعبنا بان نحن نقرر بحري السد او قبلي السد وجاء القرار بحري السد وهاص الناس مؤيدي بحر السد وعمت الزغاريد واقيمت الليالي الملاح في كل بلدة وعملت اغنيات بالبلد الجديد في كل المناطق القاهره والاسكندريه والسويس والاسماعيليه وحتي اسوان ومن منا لم يشترك في حفل تحؤيل مجري نهر النيل عبده مرغني وانا عملنا تابلوهات شعبيه واغاني بهذه المناسبات وكذلك علي كوبان راح بالفرقه علي اسوان وفرقة صلاح يحي للفنون الشعبيه بالسويس . وفي بلدي امبركاب جاء دورنا للرحيل .. واحنا كنا مبسوطين وركبنا الباخره ورسينا في منطقة امشير قبل اسوان وكان البرد شديدا وقاسيا وكلنا امل لهذه الجنه التي سننتقل اليها ويا ليتنا ما تركنا نوبتنا واحة الامان ..  لم نجد اي مرافق لقضاء الاسر ولا ماء ولا كهرباء ولا جاز عباره عن حطونا امام الامر الواقع ولا اي استعدادا لقدوم للمهجرين .. الحمد لله شربنا المقلب الناصري في سبيل التضحيه بالنوبيين الذي كانو في نظرهم درجه تانيه او تالته ومن هنا حسيننا شربنا المقلب ليس هذا بيت القصيد .... 
    محمد منير لم يخطا كنا نغني حاملين صور عبدالناصر والاغاني المؤلفه لهذه المناسبه سواء كتزي او فاديكا ومن يقول غير كده مخطىء اما الان نريد ان نرجع بلادنا علي ضفاف النيل كل بقريته قالو ممنوع من المخابرات العسكريه فعليه هل نستمثل بهذا القرار .... ورونا شطارتكم وبدون اتحادكم ولم شملكم ونكون يد واحد . وهناك نغمة تدويل القضيه للعالم فهذا اخطر ما سيواجهونا لا حنكون حتي مثل بدو سينا ... اللهم احفظنا.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق