الأربعاء، 26 نوفمبر، 2008

الحمقى يندفعون






قد يرى الكثيرون أن لا فائدة ترجى من قراءة أو مشاهدة قصص وأفلام الحمقى، لذلك تتكرر الأخطاء ! "الحمقى يندفعون" Fools Rush in " فيلم‎ أمريكي يهدف إلى نقل تجربة زواج عن حُب من أول نظرة، حُب أعمى (اليكس) عن البحث والتحري والتأكد من مناسبة الصبية الجميلة (ايزابيل) ذات الأصل المكسيكي كزوجة، التي قضى معها ليلة عابرة كانت نتيجتها طفل في طريقه للولادة. وأحداث الفيلم يكشف لنا مساحة الاختلاف بين كل منهما، حيث أن نيويورك مثل أي مدينة كبيرة تجمع المتناقضين "تحسبهم جميعاً وقلوبهم شتى"، فقد يلبسون ويتحركون بنفس الطريقة، ولكن ما يضمرونه أكثر مما يظهرونه كالجليد العائم فوق سطح البحار. اليكس وايزابيل من أصول مختلفة، ومن ثقافة مختلفة، ومن مستوى اجتماعي مختلف، والعادات والتقاليد مختلفة، ولكنه الحب. رسالة الفيلم هو القول بأن اختلاف عالمين لا يجعل الأمور تمضي بشكل حسن وإيجابي، وأن الاختلاف ليس بقادر على دفع عجلة الحياة الأسرية لتمضى وتكمل المسيرة، وأن الحب في هذه الحالة لا يكفي لإقامة حياة أسرية، ولا حتى وجود طفل ليس مبرراً للاستمرار في حياة زوجية فاشلة قامت أساساً على الإعجاب بالجسد فقط. هذه الرسالة من بطولة سلمى حايك، العربية الأصل، وماثيو بيري، وبتوقيع المخرج اندي تينانت.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق